كشف عضو مجلس النواب فائق الشيخ علي عن وجود اتفاق برعاية محمد رضا نجل المرجع الديني في النجف علي السيستاني أفضى إلى تكليف محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة المقبلة.
 وقال الشيخ علي في تغريدة على منصة تويتر وتابعتها يقين: “سأتأمل خطبة الجمعة على غير عادتي لأقرأ ما بين سطورها وأتأكد مما نما إلى مسامعي من أن المكلف بتشكيل الحكومة قد اتفق وتفاهم مع السيد محمد رضا السيستاني مسبقاً!”.
واضاف الشيخ علي “أية كلمات عامة أو مبهمة أو تحتمل التأويل، من دون تصريح أو توضيح ستعني: بأن العراقيين يقتلهم السيد محمد رضا للأسف!.
وزاد تكليف محمد توفيق علاوي برئاسة الحكومة من الغضب الجماهيري، حيث تصاعدت التظاهرات الرافضة له ولجيمع مرشحي الأحزاب والكتل السياسية الحاكمة منذ العام 2003.
ومنذ تكليف علاوي شن أتباع التيار الصدري عدة هجمات على ساحات التظاهر في بغداد ومحافظات أخرى أبرزها هجوم النجف الدامي الذي أسفر عن مقتل 11 متظاهرا وإصابة نحو 150 آخرين.
وكشفت مصادر سياسية في وقت سابق عن توافق بين زعيم تحالف الفتح هادي العامري وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لتقديم علاوي مرشحا لرئاسة الوزراء.
وأكدت معلومات نشرتها وسائل إعلام غربية أن تكليف علاوي جاء بتوافق الكتل القريبة من إيران، وأن حزب الله اللبناني ناب عن إيران في مهام تكليفه بالمنصب.