الجمعة 10 أبريل 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

تشييع جثمان متظاهر بالنجف والأمن يطلق الرصاص على محتجي الناصرية

تشييع جثمان متظاهر بالنجف والأمن يطلق الرصاص على محتجي الناصرية
شيعت مدينة النجف اليوم الأربعاء أحد ضحايا هجوم أتباع زعيم التيار الصدري على ساحة الاعتصام في المحافظة الأسبوع قبل أيام والذي توفي اليوم متأثرا بجراحه السابقة التي أصيب بها خلال الهجوم.
وقالت مصادر صحفية إن: “جمع من أهالي مدينة النجف شيع جثمان المتظاهر الشاب حسن أحمد السعيري الذي توفي االيوم متأثرا بجراحه التي أصيب بها خلال هجوم ميليشيا “القبعات الزرق” التابعة للصدر”.
وأكدت المصادر أن مشاعر الغضب والحزن خيمت على المشهد وسط دعوات المشاركين في التشييع بمحاسبة قتلة المتظاهرين والسلطات الحاكمة التي تتستر عليهم.
وقبل قليل أطلقت القوات الأمنية وميليشياتها الرصاص الحي وقنابل الغاز على المتظاهرين المحتشدين في تقاطع البهو وسط مدينـة الناصريــة.
يأتي ذلك بعد أن أغلق متظاهرو الناصرية الطرق الرئيسة بالإطارات المشتعلة داخل المدينة كإجراء تصعيدي بسبب التسويف الحكومي لمطالب ثورة تشرين.
وقام مسلحون مجهولون بإطلاق النار على الناشط و المحامي علي معارج أمام محكمة استئناف ذي قار الاتحادية وسط مدينة الناصرية، وتم نقله إلى المستشفى لإصابته بمنطقة الرأس بحالة خطرة.
والمحامي المستهدف سبق وأن تبنى قضايا الدفاع عن المتظاهرين في المحافظة منذ بدء الاحتجاجات العراقية منذ مطلع شهر تشرين الاول من العام الماضي.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات