سياسة وأمنية

الناتو يعلن بقاء قواته في العراق والجيش الأمريكي يزيد مهامه القتالية

أكد حلف شمال الأطلسي (الناتو) موافقة السلطات العراقية على بقاء قوات الحلف في العراق، فيما أعلن وزير الدفاع الأمريكي أن قوات بلاده ستزيد مهامها في العراق مع الحلف في المرحلة المقبلة.
وقال أمين عام حلف الناتو بينس ستولتنبرغ الخميس إن “الحكومة العراقية منحت الضوء الأخضر لقوات الحلف للبقاء في العراق”.
وأبلغ ستولتنبرغ المراسلين في بروكسل خلال اجتماع لوزراء دفاع الحلف، بأن “حكومة العراق أكدت رغبتها في مواصلة قيام الناتو بنشاطات التدريب وتقديم المشورة وبناء القدرة للقوات المسلحة العراقية”.
وأعلن ستولتنبرغ، أن وزراء دفاع دول الحلف وافقوا، على توسيع مهمته التدريبية في العراق استجابة لمطالبة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، للحلف بالقيام بالمزيد من العمل في الشرق الأوسط.
ويأتي هذا بعد أسابيع من مطالبة العراق للقوات الأجنبية بمغادرة البلاد عقب قيام الولايات المتحدة بقتل القائد العسكري الإيراني البارز قاسم سليماني قرب مطار بغداد.
إلى ذلك قال وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، اليوم الخميس، إن “واشنطن ستزيد عملياتها العسكرية بالتعاون مع الناتو في العراق”.
وأضاف وزير الدفاع الأميركي أن واشنطن تقوم بتقييم المعارك شمال سوريا خصوصاً حوادث الاشتباك للقوات الأميركية”.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق