الجمعة 21 فبراير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

صفقات لبيع وشراء المناصب في حكومة علاوي

صفقات لبيع وشراء المناصب في حكومة علاوي
كشف المحلل السياسي إبراهيم الصميدعي عن وجود صفقات بيع وشراء للمناصب الوزارية في كابينة المكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي، الأمر الذي يؤكد استمرار الفساد وكذب الجهات الحكومية والسياسية على الشارع العراقي.
وقال الصميدعي في تصريح صحفي تابعته وكالة يقين: إن “بعض الجهات السياسية تضغط من أجل الحصول على حصتها من الوزارات في حكومة علاوي ولجأت إلى فتح مزاد لبيع وشراء المناصب في الحكومة الجديدة”.
وأشار الصميدعي إلى وقوف جهات سياسية وراء تلك الصفقات، وألمح إلى أن تلك الجهات القوى السياسية السنية، حيث استبعد أن يدفع تحالف الفتح بزعامة هادي العامري مبالغ طائلة من أجل الحصول على وزارات في حكومة علاوي، مؤكدا أن الفتح يمكنه الحصول على أي وزارة في الحكومة المقبلة دون أن يدفع دينارا واحدا في ذلك.
وكشف المحلل السياسي أيضا عن دفع جهة سياسية له مبلغا يصل لثلاثين مليون دولار من أجل وضع اليد على وزارة في الحكومة المقبلة حسب تعبيره.
الجدير بالذكر أن حراك تشكيل الحكومة المقبلة يخضع بشكل كامل لسيطرة زعيم تحالف الفتح هادي العامري من جهة وزعيم تحالف سائرون مقتدى الصدري من جهة أخرى.
وبدأت الكتل السنية في العملية السياسية بالشعور بالتهميش في الحكومة المقبلة، وهو ما قد يدفعها لإعاقة تمرير حكومة علاوي في البرلمان لأنها تركت بعيدة عن مفاوضات تشكيلها، وهو أمر أكدته مصادر سياسية مطلعة.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات