سياسة وأمنية

السجن 15 عاما على عضو أسبق بمجلس نينوى بتهمة هدر المال

كشفت هيئة النزاهة الحكومية اليوم الاثنين عن صدور حكم غيابي بالسجن مدة 15 عاما على عضو أسبق في مجلس محافظة نينوى بسبب هدر المال العام.
وقالت دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن القرار الصادر: إن “المدانة عضو مجلس محافظة نينوى الأسبق قامت بصرف مبالغ مالية خاصة بتنمية الأقاليم إلى جمعية رعاية المحاربين وكلية الدراسات الإسلامية خلافاً لتعليمات التعاقد المنصوص عليها في قانون العقود الحكومية رقم (87 لسنة 2004)، فضلاً عن عدم توفر ما يؤيد تسلم الجمعية والكلية لتلك المبالغ”.
وأضافت الدائرة: أن “محكمة جنايات نينوى – الهيئة الثالثة بعد اطلاعها على الأدلة المُتحصلة في القضية المتمثلة بتقريري ديوان الرقابة المالية وشعبة التدقيق الخارجي وصلت إلى القناعة التامَّة بمقصرية المدانة”.
وأوضحت أن المحكمة قررت الحكم غيابيا على المدانة بالسجن لمدة خمس عشرة سنة، استنادا إلى أحكام المادة (316) من قانون العقوبات رقم (111 لسنة 1969) دون الكشف عن اسمها، فضلا عن إصدار أمر قبض وتحر بحقها، وتأييد حجز أموالها المنقولة وغير المنقولة، مع إعطاء الحق للجهة المتضررة للمطالبة بالتعويض أمام المحاكم المدنية بعد اكتساب القرار للدرجة القطعية.
وغالبا ما تصدر هيئة النزاهة أوامر قبض بحق صغار المسؤولين المتورطين بالفساد وتتجاهل قضايا الفساد الكبيرة التي تورط فيها قادة الأحزاب الحاكمة وتسببت بضياع مئات المليارات من الدولات من موازنات الدولة العراقية.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق