سياسة وأمنية

صراع فرض الإرادات على حكومة علاوي سينتهي بصفقة توافق سياسية

استمرت الخلافات السياسية بين شركاء السلطة في العراق، بشأن المحافظة على مصالحهم في عملية المحاصصة وتوزيع المناصب في حكومة “محمد علاوي” وتبتغي هذا الكتل ان تمرر مصالحها في كابينة الحكومة الجديدة.

وقال الخبير السياسي “احسان الشمري” اليوم الاحد، ان صراع فرض الارادات على حكومة محمد توفيق علاوي المؤقتة سينتهي بصفقة التوافق.

واشار “الشمري” في تغريدة على صفحته الشخصية في توتير، ان “صراع الأرادات سينتهي بصفقة التوافق والاستقلالية”.

واضاف، ان “التوافق والاستقلالية حالهم كحال الديمقراطية في العراق”.

وفي السياق ذاته اكد عضو مجلس النواب “رياض التميمي” على ضرورة وجود توافق سياسي بين حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي مع جميع الكتل والمكونات الممثلة للشعب، مشيرا الى ان ذلك كي تكون هذه الحكومة مدعومة مستقبلا .

و اكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي، اليوم، أن جلسة مجلس النواب لمنح الثقة لحكومة رئيس لوزراء المكلف محمد توفيق علاوي ستعقد يوم الاربعاء المقبل، فيما نوه نائب رئيس الوزراء الأسبق، بهاء الاعرجي، ان جميع الكتل السياسية اضعفت موقف رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق