نفت وزارتا التربية، والتعليم العالي اليوم الثلاثاء، رسمياً إنهاء العام الدراسي الحالي للمراحل غير المُنتهية.

وقال المتحدث باسم وزارة التربية “حيدر فاروق”، إن “ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بان مجلس الوزراء قرر بالتنسيق مع وزارتي التربية والتعليم العالي، إنهاء العام الدراسي الحالي للمراحل غير المُنتهية وتُعتبر سنة عبور عار عن الصحة”.

وأضاف أن “وزارة التربية مستمرة في الدوام الرسمي للمدارس لكن حدث تأجيل للامتحانات التمهيدية الخارجية وتمديد العطلة الربيعية وإيقاف المدارس في المحافظات المنتظمة استنادا إلى توجيهات خلية الأزمة”.

وأشار إلى أن “الخلية قررت أن يكون الدوام فـي المدارس بنسبة 50 بالمائة لمنع التجمعات “، داعيا وسائل الإعلام إلى توخي الدقة في نقل الأخبار والاعتماد على المصادر الرسمية”.

من جانبه أكد المتحدث باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عدنان العربي أن “الأخبار المتداولة بشان إنهاء العام الدراسي الحالي للمراحل غير المُنتهية عار عن الصحة”.

وقررت خلية الأزمة تعطيل الدوام الرسمي في جميع المدارس والجامعات والمؤسسات التربوية لمدة عشرة أيام تحسبا من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وكانت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، أنباءً مفادها أن “مجلس الوزراء وبالتنسيق مع وزارة التربية ووزارة التعليم تُقرَر إنهاء العام الدراسي الحالي للمراحل الغير مُنتهية وتُعتبر سنة عبور، أما المراحل المُنتهية ستكون الامتحانات بخمسة مواد وستُجري في وقتها المُعتاد”.

وأشارت الصفحات إلى أن الإعلان سيتم بشكل رسمي اليوم الاثنين، وهو ما نفته الوزارتان.