سجل العراق أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا المستجد، في محافظة السليمانية في كردستان العراق، بعد أن بلغت عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد 31 إصابة في العاصمة بغداد وعدد من المحافظات العراقية

من جهتها أكدت دائرة صحة السليمانية، اليوم الأربعاء، تسجيل حالة وفاة لرجل مسن بسبب فيروس كورونا المستجد في محافظة، وهي حالة الوفاة الأولى في كردستان العراق.

وقالت الدائرة في بيان تلقته وكالة “يقين”، إن “مصاباً بفيروس كورونا وهو رجل دين كردي يبلغ من العمر 70 عاماً، مضيفة أن المتوفى يعمل إمام وخطيب مسجد محوي، توفي اليوم في السليمانية، بعد تشخيص إصابته بالفيروس في وقت سابق”.

وأعلنت وزارة الصحة في إقليم كردستان، في وقت سابق اليوم، تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في محافظة السليمانية.

وذكر المتحدث باسم صحة السليمانية، يادي النقشبندي لـ “يقين”، إنه “تم تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في المحافظة، موضحاً، انها الحالة السادسة المصابة بالفيروس حديثاً ووضعها الصحي غير مستقر”.

وأعلنت محافظة السليمانية، في وقت سابق، تسجيل خمس إصابات بفيروس كورونا المستجد في المدينة.

وأمس الثلاثاء، أوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، سيف البدر، الوضع الصحي للحالات الـ30 المسجلة في العراق بفيروس كورونا.

وقال البدر، في مقابلة متلفزة، أن “الوضع الصحي للحالات الـ30 المؤكد إصابتهم بفيروس (كورونا) في العراق مستقر لدى الجميع”.

وأضاف أن “الحالات المتقدمة بفيروس كورونا لا ينفع معها العلاج”، مبينا أن “هناك علاجات طبقت وجاءت بنتيجة إيجابية لكنها ليست علاجات مشخصة للفيروس”.