التواجد الأمريكيسياسة وأمنية

نائب: القوات الأمريكية تستخدم وسائل ملتوية للبقاء في العراق

كشف عضو لجنة الامن والدفاع النيابية، مهدي آمرلي اليوم السبت عن استخدام القوات الأمريكية لطرق وصفها بالملتوية للبقاء في العراق عبر صيغة تتم بالخفاء.
وقال آمرلي في تصريح صحفي: إن “هناك معلومات تفيد بأن القوات الامريكية عمدت إلى رفع مناطيد مراقبة جديدة وتأهيل الملاجئ في قاعدة عين الاسد”.
وأضاف: أن “واشنطن أعلنت ايضا قبل أيام عن تسليم مهام تدريب القوات العراقية إلى فرقة نرويجية بدلا من قوات التحالف الدولي، بقاعدة عين الأسد”.
ورأى عضو اللجنة النيابية، أن “ما تقوم به واشنطن هو طرق ملتوية للبقاء في العراق دون الامتثال للإرادة الشعبية والسياسية التي طالبت بخروج القوات الاجنبية ومنها الامريكية من البلاد” حسب تعبيره.
وكان مجلس النواب، قد صوت، في (5 كانون الثاني 2020)، على خروج جميع القوات الاجنبية والامريكية من العراق، والغاء دور التحالف الدولي في العراق، بالإضافة إلى الغاء الاتفاقية الأمنية مع أمريكا من قبل الحكومة العراقية.
وأكد تقرير لمجلة فورين بوليسي الأمريكية أن حلف شمال الأطلسي (الناتو) سيوسع مهامه القتالية في العراق خلال المرحلة المقبلة.
وبهذا الشأن قال محافظ نينوى السباق والقيادي في جبهة الإنقاذ والتنمية أثيل النجيفي، إن “الكتل الشيعية تنازلت عن مطلب إخراج القوات الأميركية من العراق”.
وأضاف النجيفي في منشور على موقع التواصل الاجتماعي: إنه “تنازلت الكتل الشيعية عن مطلب اخراج القوات الامريكية من العراق وتبحث الآن عن رئيس وزراء يتقمص أسلوب ما قبل العام 2014، بمعنى أن يكون إيراني الهوى أمريكي القبول”.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق