سياسة وأمنية

بغداد: إصابة 10 متظاهرين بمواجهات مع الأمن قرب ساحة الخلاني

أصيب عشرة متظاهرين على الأقل مساء اليوم الأربعاء، بمواجهات بين المحتجين والقوات الأمنية قرب ساحة الخلاني وسط العاصمة العراقية بغداد.
وقال شهود عيان لوكالة يقين اليوم (11 آذار 2020): إن “المواجهات تجددت بالقرب من ساحة الخلاني وسط بغداد بين المتظاهرين السلميين والقوات الأمنية التي أستخدمت الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيلة للدموع وبنادق الصيد”.
وأضاف الشهود: أن “استهداف المحتجين أسفر عن تسجيل عشر إصابات في صفوفهم نقلوا لتقلي العلاج في وحداث الإسعاف التي يشرف عليها الناشطون المسعفون قرب ساحات الاعتصام في بغداد”.
واغتال مسلحون في محافظة ميسان، في وقت متأخر مساء الثلاثاء، اثنين من الناشطين البارزين في الحراك الشعبي أحدهما فنان والآخر محامي.
وقالت مصادر صحفية: إن “مسلحين يرجح انتمائهم لميليشيات متنفذة اغتالوا مساء الثلاثاء الفنان والناشط في الحراك الشعبي عبد القدوس قاسم الحلفي، والمحامي كرار عادل، في منطقة الحي الصناعي وسط مدينة العمارة”.
وأضافت المصادر: أن “المسلحين كانت تقلهم دراجة نارية، وقاموا بملاحقة الحلفي وعادل في منطقة الحي الصناعي وفتحوا نيران أسلحتهم عليهما”، وبينت أن الناشطين فارقا الحياة ونقلت جثامينهم إلى مستشفى الزهراوي.
وأتهم المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب ميليشيات متنفذة في ميسان بالوقوف وراء حادثة اغتيال الناشطين كرار والحلفي.
ومنذ انطلاق التظاهرات مطلع تشرين أول الماضي ولغاية الآن، قتل نحو 800 متظاهر وأصيب أكثر من 25 ألفا، جراء استهدافهم من قبل القوات الأمنية والميليشيات الموالية لإيران.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق