التواجد الأمريكيسياسة وأمنية

يونامي تدين استهداف التاجي: العراق لا يحتاج أن يكون ساحة للصراع

نددت بعثة الأمم المتحدة في العراق يونامي اليوم الخميس، بالهجوم الصاروخي الذي استهدف معسكر التاجي شمالي بغداد وأوقع قتلى وجرحى بين صفوف قوات التحالف الدولي.
وقالت بعثة الأمم المتحدة إلى العراق في بيان اليوم (12 آذار 2020)،، إنها “تدين الهجوم على قاعدة التاجي الذي أدى الى خسائر، ووقوع قتلى وجرحى في صفوف التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة (داعش)”.
وأضافت أن “هجوماً مثل هذا يُلهي عن الهدف الرئيسي، وأن آخر ما يحتاجه العراق هو أن يكون مكاناً للثأر والصراع”.
وأصدرت قيادة العمليات المشتركة العراقية بيانا عقب الهجوم الصاروخي، أعلنت فيه أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وجه بفتح تحقيق بالحادث والقبض على المجموعة المهاجمة مهما كان انتمائها.
وهي ذات الوعود الذي تطلقها السلطات العراقية عقب كل استهداف للقواعد الأمريكية في العراق، لكن لغاية الآن لم تعلن الجهات الحكومية عن اعتقال أي جهة متورطة بقصف الأهداف الأمريكية على الرغم من إشارات الميليشيات المتنفذة الموالية لإيران وتهديداتها بقصف تلك المواقع.
واستهدف قصف صاروخي في وقت متاخر من ليلة أمس الأربعاء معسكر التاجي شمالي العاصمة بغداد والذي يضم قوات أمريكية ما تسبب بمقتل عسكريين أمريكيين وآخر بريطاني وإصابة 12 جنديا أمريكيا.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق