السبت 04 أبريل 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » إقتصاد »

نائب: استمرار تراجع أسعار النفط سيدفع إلى تقليص رواتب الموظفين

نائب: استمرار تراجع أسعار النفط سيدفع إلى تقليص رواتب الموظفين
أكد عضو اللجنة المالية النيابية حنين القدو اليوم الخميس أن انخفاض أسعار النفط إلى مادون الـ 35 دولارا للبرميل الواحد وضع العراق في أزمة اقتصادية حقيقية وكبيرة.
وقال القدو في تصريح لوكالة يقين اليوم (12 آذار 2020) إن “انخفاض أسعار النفط إلى ما دون 35 دولارا وضع العراق في أزمة اقتصادية كبيرة”، مشيرا إلى أن استمرار انخفاض الأسعار إلى عتبة دون الـ 25 دولارا سيضع العراق في مشكلة اقتصادية كبيرة تكون فيه الحكومة غير قادرة على دفع رواتب الموظفين.
ويضيف القدو: أنه “في حال حدوث ذلك، فإن الحكومة قد تلجأ إلى تقليص رواتب الموظفين اضطراريا، وسيضع البلاد أمام خيارات صعبة.
وانتقد القدو جميع الحكومات السابقة التي لم تفلح طيلة الـ 17 عاما الماضية في استثمار أموال البلاد وفي بناء اقتصاد قوي، لافتا إلى أن الفساد المستشري والصراعات السياسية والمحاصصة أوصلت البلاد إلى ما هي عليه الآن، بحسبه.
وحذر أوساط برلمانية في وقت سابق اليوم الخميس من كارثة اقتصادية كبيرة في العراق في حال استمرت أسعار النفط بالهبوط.
وقال عضو اللجنة المالية النيابية جمال كوجر في تصريح لوكالة يقين اليوم (12 آذار 2020) : أن “العراق مقبل على كارثة اقتصادية كبيرة إذا ما استمر هبوط أسعار النفط بفعل الإغراق المتعمد من بعض الدول”.
وأشار كوجر أن هبوط أسعار النفط بمقدار دولار واحد يعني خسارة العراق ما يقرب من 1.5 مليار دينار عراقي يوميا، لافتا إلى أن الأمل الوحيد للعراق هو انحسار فيروس كورونا وارتفاع اسعار النفط إلى 40 دولارا للبرميل، ويغير ذلك لا تملك الحكومة أي مقومات لحل الأزمة، خاصة أن الاستدانة الخارجية تعد مستحيلة مع استمرار انخفاض أسعار النفط وفي ظل عدم وجود حكومة فعالة قادرة على حل الأزمة أو الحد منها.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات