أعلن مكتب رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، اليوم الأحد، عدم ورود طلب من رئاستي الجمهورية والوزراء لإعلان الطوارئ في العراق.

وقال مكتب الحلبوسي في بيان مقتضب، أنه “ننوه إلى أن رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي لم يرده حتى الآن (طلب مشترك) من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء للموافقة على إعلان حالة الطوارئ الصحية، استنادا إلى أحكام المادة 61 من الدستور”.

وأعلن المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية في وقت سابق اليوم الأحد، أن رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء وجها رسالة لرئيس مجلس النواب لطلب إعلان حالة الطوارئ الصحية لثلاثين يوماً قابلة للتمديد استناداً للمادة ٦١ من الدستور.

وارتفع اليوم الأحد، عدد المصابين في إقليم كردستان إلى 29 حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد بينها حالة وفاة وأخرى تعاف، بينما تجاوزت الإصابات المؤكدة في عموم العراق حاجز الـ100 بينها 10 وفيات، و24 حالة تعافٍ.

وحظرت السلطات في السليمانية واربيل، التجوال منذ ليل الجمعة – السبت لمدة 48 ساعة في مسعى للحد من تفشي فيروس كورونا لتمددها اليوم إلى 72 ساعة أخرى.

يشار إلى أن خلية الأزمة في محافظات أربيل والسليمانية وصلاح الدين وميسان وذي قار وبابل ونينوى وكربلاء وكركوك قررت فرض حظر التجوال، في وقت أعلنت فيه محافظات البصرة وكركوك والمثنى وواسط، منع التنقل مع المحافظات الأخرى.