اخفاقات حكومة العباديالأزمة السياسية في العراقسياسة وأمنية

حزب طالباني يتهم الساسة الحاليين بالفشل ويؤكد أنهم مصابون بمرض التوحد

 

هاجم حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه “جلال طالباني” ، اليوم الاثنين ، الساسة الحاليين واتهمهم بالفشل ، فيما أكد أن أعمدة العملية السياسية الحالية كلها مصابة بمرض التوحد.

وقال النائب عن الحزب “شوان الداودي” في بيان تناقلته وكالات إخبارية إن “أعمدة السياسة والحكم بالعراق مصابة بالتوحّد ، حيث أصبح لا أحد يهتم بأحد ، ولا أحد يقيم اعتبارا لأحد ، ولا يرى أي طرف إلا نفسه ، ولم يعد يحسب حساباً للطرف الآخر ، لأن الكل يعتبر نفسه على حق والباقون مخطئون ، وبات الجميع يتحدث باسم الشعب برغم أن الشعب غاضباً منهم جميعاً”.

و أضاف الداودي أن “الحالة التي وصلها البرلمان العراقي وأدت إلى انقسامه إلى قسمين ، كل احد منهما يعتبر نفسه على حق ولا يحسب حسابا للطرف الآخر ، هي مرض التوحد ، عادا أن مواقف رئيس مجلس الوزراء ، حيدر العبادي ، بشأن الإصلاح والتغيير ، تدل على أنه لم يكن يعرف منذ البداية ماذا يفعل وماذا يريد ، ما أدى لأن يوقع نفسه والعراق في دوامة ، لا يعرف لحد الآن ماذا يفعل ، ما يدل على التوحد”.

يقين نت + وكالات

م.ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق