الثلاثاء 07 أبريل 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الزرفي يبدأ حوارات فردية مع أعضاء الكتل الشيعية الرافضة له

الزرفي يبدأ حوارات فردية مع أعضاء الكتل الشيعية الرافضة له
تستمر الخلافات بين الكتل السياسية الشيعية بشأن مرشح رئاسة الوزراء في العراق عدنان الزرفي، وبينما يسعى المكلف بتشكيل الحكومة المقبلة لكسب تأييد الكتل الشيعية المعارضة ولاسيما الفتح ودولة القانون، تؤكد جهات برلمانية أن عدم قبول الكتل القريبة من إيران للزرفي سيعجل من تمرير حكومته أمرا في غاية الصعوبة.
وبدأ المكلف بتشكيل الحكومة عدنان الزرفي حوارات مع غالبية الكتل السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة، باستثناء الكتل الشيعية الرافضة لتكليفه، بحسب نائب في تحالف النصر المنتمي إليه الزرفي.
وقال فالح الزيادي، القيادي بتحالف النصر في تصريح صحفي: إنه “لا يوجد حتى الآن توافق بين الكتل الشيعية على تكليف الزرفي بتشكيل الحكومة، لكنه بدأ قبل 3 أيام حوارات مع جميع الكتل، باستثناء الكتل الشيعية الرافضة له”.
وأضاف أن “التحالف حدد أمام الزرفي خيارين، الأول هو الحوار المفتوح مع جميع الكتل دون استثناء وفتح قنوات حوار مع الكتل الشيعية الرافضة، والخيار الآخر هو جمع التأييد من باقي الأطراف والذهاب إلى البرلمان، باعتباره جهة الحسم بمنح المرشح الثقة من عدمها”.
فيما كشف مصدر سياسي في التحالف، عن أن الزرفي بدأ حوارات جانبية بشكل فردي مع أعضاء في الكتل السياسية الشيعية الرافضة له، وهناك تطور في هذا المجال”.
وأضاف أن “الزرفي سيضمن تصويت العديد من أعضاء الكتل الشيعية الرافضة بشكل فردي، مثل تحالف الفتح وائتلاف دولة القانون وتيار الحكمة، عبر التصويت السري، المقرر في البرلمان، من دون علم رؤساء كتلهم”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات