سياسة وأمنية

إجراءات أمنية مشددة لحماية المحاصيل الزراعية في الانبار

أعلن قائممقام قضاء الحبانية بمحافظة الانبار “علي داود الدليمي”، اليوم السبت، أن القوات الأمنية نفذت خطة أمنية مشددة لحماية الأراضي الزراعية في عموم مدن المحافظة من الحرق مع بدء موسم حصاد محصولي الحنطة والشعير.

وقال الدليمي في تصريح صحفي، إن “القوات الأمنية وبالتعاون والتنسيق مع مزارعي مدن الانبار، نفذت خطة أمنية لحماية كافة الأراضي الزراعية من عمليات الحرق من قبل مجهولين كما حصل في بعض المحافظات وتسببت بخسائر مادية كبيرة“.

وأضاف، أن “هذه الإجراءات تأتي بالتزامن مع قيام مزارعي المحافظة بعمليات حصاد لمحصولي الحنطة والشعير وتسويق محاصيلهم إلى سايلو الرمادي”، مبينا أن “هذه الإجراءات تأتي ضمن خطة القيادات الأمنية للحفاظ على امن واستقرار المناطق المستعادة وإحباط أي محاولة تهدف إلى زعزعة امن واستقرار مدن الانبار”.

ومع انطلاق موسم حصاد محصولي الحنطة والشعير، تتصاعد وتيرة الحرائق في الأراضي الزراعية، فيما تحاول جهات سياسية متنفذة إدخال شحنات من الحنطة ومادة الطحين إلى البلاد.

وخلال الأسبوع الماضي تدافعت سلسلة من الحرائق لتستهدف عدداً من المناطق في العراق، دون التوصل إلى نتائج تحقيقات تتعلق بظهور الأسباب والجهة التي تقف خلفها، لتعمق أزمة العراق الذي يعتمد على محاصيل القمح، وينتح كميات كبيرة منه تحقق إنتاجاً وفيراً لبلاده في عدة مناطق شاسعة بالمحافظة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق