سياسة وأمنية

تحذيرات من تكرار سيناريو حكومة عبدالمهدي بتعاملها مع المواطنين

حذرت عضو مجلس النواب “ندى شاكر جودت”، اليوم الخميس، حكومة مصطفى الكاظمي من تكرار سيناريو رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي بتعاملها مع المواطنين من خلال وعود مساعدة الفقراء كشف زيفها فيما بعد .

وقالت جودت، إن “المواطنين أيام الحظر الشامل لم يحصلوا من حكومة عبد المهدي السابقة سوى حبر على ورق فيما يتعلق بإطلاق مفردات البطاقة إضافة إلى المنحة المالية الذي أقرته اللجنة العليا للصحة والسلامة“.

وأضافت، أن “هناك قضايا وفساد حقيقية وسوء إدارة من قبل الحكومة السابقة”، مشددة على “ضرورة عدم تكرار أخطاء تلك الحكومة في مساعدة العائلات الفقيرة جراء الحظر الوقائي عن طريق إطلاق الوعود فقط”.

وأشارت إلى أن “حكومة عادل عبد المهدي لم تستجب لدعوات ومناشدات أعضاء مجلس النواب في ما يتعلق بصرف الحصة التموينية وكذلك منحة الطوارئ الذي أقرته اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية”.

من جهته بين عضو مجلس النواب “باسم خشان”، اليوم الخميس، أن قرارات الكاظمي شكلية ولم تخلق طفرة في مستقبل العراق، لافتا إلى أن الاتصال المصور للكاظمي بأخيه كان أشبه بالمسرحية.

وقال خشان في تصريح صحفي، أن “رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي اتخذ عدد من القرارات لكنها شكلية ولم تتجه أي اتجاه من الممكن أن يحقق مصلحة كبيرة للشعب العراقي”.

وأضاف أن “الكاظمي لم يصدر منه شيء منتج حتى القرارات بإعادة بعض القادة الأمنيين إلى الخدمة فهي قرارات طبيعية”.

وبين أن “رئيس الحكومة يحاول اتخاذ قرارات ذات صدى شعبي أكثر مما لها اثر فعلي على مستقبل العراق، حيث أن قرار صرف رواتب المتقاعدين أمر طبيعي تحصل عليه هذه الشريحة لكن الحكومة السابقة تجاوزت على هذه الشريحة، إضافة إلى أن اتصاله بأخيه كان أشبه بالمسرحية والأولى به أن يتصرف كرئيس وزراء وليس كممثل”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق