سياسة وأمنية

إدخال كمية من المخدرات لسجن البصرة المركزي

كشفت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق اليوم الخميس، عن إدخال كمية من المخدرات إلى سجن البصرة المركزي في حادثة وصفتها بالخرق الكبير.
وقال مدير مكتب مفوضية حقوق الإنسان في البصرة مهدي التميمي في تصريح صحفي: إن “هناك انتهاكات في سجن البصرة المركزي وتصلنا معلومات بذلك”.
وأضاف التميمي: أن “هناك تحقيقاً من قبل مكافحة المخدرات في موضوع خطير وهو إدخال أكثر من نصف كيلو غرام من المخدرات الكريستال الى السجن في الفترة الماضية، أي في وقت تطبيق حظر التجوال”.
وتابع التميمي، “لا نعرف كيف أدخلت المخدرات الى السجن، وقد تابعنا الموضوع كمكتب مفوضية حقوق الإنسان برفقة عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية عن البصرة النائب بدر الزيادي”.
وتنتشر المخدات في البصرة بنسب مرتفعة، وسط انتقادات للقوات الأمنية بعدم السيطرة العصابات المتهمة بالتجارة فيها.
والشهر الماضي لقي ضابط عراقي حتفه واصيب ثلاثة منتسبين، إثر اطلاق نار مع عصابة تتاجر في المخدرات في البصرة.
وبحسب الشرطة فإن “مفرزة تابعة الى قسم مخدرات البصرة وخلال قيامها بواجب القاء القبض على عصابة مخدرات في منطقة ياسين خريبط، تعرضت إثر ذلك الى اطلاق نار من قبل العصابة، ما تسبب بسقوط ضحية ضابط برتبة نقيب يدعى عقيل المياحي، ومنتسبين من قسم المخدرات، بالاضافة الى عنصر من فوج الطوارئ.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق