سياسة وأمنية

حقيبة النفط تشعل صراعا بين نواب البصرة

أكدت مصادر سياسية اليوم الثلاثاء عدم حسم مرشح وزارة النفط لغاية الآن، كما أكدت استمرار الخلافات بين نواب البصرة بشأن مرشح الوزارة في الحكومة المقبلة.

وبحسب المصادر فإن ثمانية من نواب البصرة انسحبوا من مفاوضات تقديم مرشح بسبب الخلافات الكبيرة بشأن الموضوع.

وأوضحت المصادر، أن “النواب المنسحبين هم عامر الفايز، ومزاحم التميمي، وجمال المحمداوي وفالح الخزعلي، وانتصار الموسوي، وعدي عواد، وميثاق الحامدي، وجبار اللعيبي.

وكشفت قائمة بالاسماء، سربها ممثلون في البرلمان العراقي عن محافظة البصرة، قبل يومين، عن 49 مرشحا يتنافسون على شغل منصب وزير النفط.

واوكل الكاظمي مهمة اختيار مرشح لمنصب وزير النفط الى نواب محافظة البصرة في البرلمان وذلك بعد مقاطعتهم جلسة التصويت على الحكومة الجديدة، مطالبين بهذا المنصب معتبرين اياه من استحقاق اغنى محافظة بالبترول التي تقع اقصى جنوبي العراق.

وصوت البرلمان العراقي بعد منتصف ليل الأربعاء (6 أيار الجاري) على منح الثقة للمنهاج الوزاري لحكومة مصطفى الكاظمي و15 وزيراً في الكابينة الوزارية، إلا أن خمسة مرشحين لم ينالوا تلك، وهم مرشحو وزارات التجارة والزراعة والثقافة والهجرة والعدل.

كما أرجأ مجلس النواب التصويت على مرشحي وزارتي الخارجية والنفط إلى وقت آخر لعدم الاتفاق على تسمية المرشحين.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق