سياسة وأمنية

القوى: استهداف الحلبوسي غرضه تحقيق مكاسب سياسية

رد تحالف القوى العراقية الذي يتزعمه رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي على محاولات إقالته من منصبه، مشيرة إلى أن الغرض من ذلك الحراك هو الحصول على مكاسب من قبل بعض الجهات السياسية.
وقال نائب رئيس كتلة القوى العراقية النيابية رعد الدهلكي إن “الغاية من الدعوات والتحركات النيابية لإقالة الجلبوسي، أخذ أكثر مكاسب سياسية، خصوصا نحن على أبواب اكتمال الكابينة الوزارية لحكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي”، مبينا أن تلك الجهات تسعى للضغط من أجل الحصول على مكاسب سياسية وتمرير بعض أسماء المرشحين وإكمال الكابينة الوزارية.
وتتحدث كتلة “سائرون” المدعومة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، منذ ايام، عن توجه نيابي لإقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي من منصبه، متهمة اياه بـ”الفشل” في إدارة جلسات البرلمان واستجواب رئيس مجلس الوزراء السابق عادل عبدالمهدي، إبان التظاهرات التي شهدتها بغداد ومناطق جنوب البلاد في تشرين الثاني 2019.
رأت عضو “تحالف القوى العراقية” النائب محاسن حمدون، أن “الحملة” ضد رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، لها أهداف سياسية من بينها البحث عن مزيد من المكاسب، فيما بينت أن الأغلبية السياسية والبرلمانية داعمة للحلبوسي.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق