سياسة وأمنية

محافظ البصرة يقر بعمليات تهريب البشر من وإلى إيران

أكد محافظ البصرة أسعد العيداني وجود عمليات تهريب للبشر من إيران إلى البصرة، لكنه قال بأنها غير كبيرة.

وخلال لقاء متلفز وخلال معرض اجابته على سؤال يتعلق بعمليات تهريب البشر والمخدرات في البصرة وحقيقة استمرارها بنحو كبير أقر العيداني بوجودها قائلاً ” نعم هناك عمليات تهريب للبشر من إيران للبصرة لكنها محدودة وهي اقل بكثير حالياً من ما كان سابقاً”.

وقال العيداني: إن “ما يقال عن تواطؤ جهات أمنية بعمليات تهريب البشر غير دقيق حتى وإن صرح به قائد شرطة البصرة لإن الأمر حاليا اقل بكثير من السابق”.

وكشف عن امتلاكه معلومات تشير الى استمرار عمليات تهريب البشر من سوريا للعراق مشيراً الى ان “خلية الصقور ألقت القبض على كثيرين قدموا من سوريا للبصرة بهدف دخول إيران ومن بينهم ارهابيون”.

وبشأن النزاعات العشائرية وحصر السلاح بيد الدولة، قال العيداني إن “الحكومة الجديدة عازمة على حصر السلاح بيد الدولة وعندما تكون سلطة الدولة قوية لن يكون هناك سلاح خارجها”، مبينا أن العراق احتاج سلاح العشائر في قتال تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) والان لا توجد حاجة لسلاح خارج اطار الدولة”.


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق