سياسة وأمنية

العراق: جهات أمنية وحزبية تشرف على عمليات التهريب

أكدت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي اليوم الخميس تورط جهات أمنية في عمليات التهريب الكبرى.

وقال عضو لجنة الامن والدفاع النيابي النائب كاطع الركابي، في تصريح صحفي: إن “التهريب مازال مستمرا بين المحافظات”، لافتا الى وجود جهات امنية متورطة بهذا الملف.

وأضاف الركابي أن التهريب يمثل نهرا من الاموال الضائعة، فضلا عن خطورته على الاقتصاد الوطني، مؤكدا ضرورة اتخاذ كل الاجراءات التي من شانها معالجة ملف التهريب وانهاء تداعياته الخطيرة”.

وتعاني عدة محافظات ومنها ديالى من تداعيات ملف التهريب الذي بدء يتنامى بشكل كبير في الاشهر الماضية مع تاكيدات نيابية بان بعض الطرق تحولت الى مسارات دائمة لتهريب 1البضائع والمواد.

وفي وقت سابق كشف عضو مجلس النواب عن محافظة ديالى رعد الدهلكي عن تورط أحزاب متنفذة وجهات مسلحة بالتهريب في المحافظة.

وقال الدهلكي في تصريح صحفي تابعته وكالة يقين: إن “التهريب موجود في ديالى، ولم يتوقف حتى  اللحظة”، لافتا إلى أن “جهات مسلحة تابعة لأحزاب متنفذة متورطة به، وهي من توفر الحماية والإسناد وتمنع تفتيش أي مركبات في السيطرات الأمنية من ناحية توفير الحماية لها”.

وأضاف الدهلكي، أن “التهريب في ديالى يعكس مؤشرا خطيرا جدا، ويدمر اقتصاد البلد، ويعكس عدم القدرة على فرض القانون”، لافتا الى أن طرق التهريب متعددة منها طرق خانقين ومندلي بالاضافة الى طريق كركوك- بغداد المار بديالى.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق