سياسة وأمنية

وزارة الكهرباء تحرق مئات المليارات والطاقة تحتضر

شككت أوساط برلمانية بقدرة العراق على انهاء مشكلة الكهرباء خلال الفترة المقبلة، وفيما أكدت وجود فساد كبيرة في وزارة الكهرباء، حملت الوزارات السابقة المسؤولية عن هدر مئات المليارات دون وجود أي تسحن في انتاج الطاقة في البلاد.
وقال عضو مجلس النواب جاسم البخاتي في تصريح لوكالة يقين اليوم السبت (23 آيار 2020): إن “وزارة الكهرباء هي من الوزارات التي أشرت عليها الكثير من مؤشرات الفساد، وملف الكهرباء والمشاكل التي رافقت هذا الملف بالإضافة الى المبالغ العائلة التي خصصت لها والتي تجاوزت مئات المليارات لدعم قطاع الكهرباء وتحسين ساعات التجهيز”، مبينا أن هنالك الكثير ومن الوعود التي أطلقت من الحكومات السابقة ومسؤولي الدولة حول تحسينها وتطوير عملها إلا أن حالة التراجع وعدم اعطاء المواطن حقه في التمتع بالكهرباء واستخدامها بشكل أمثل.
وأضاف البخاتي: أن “المسؤولين يعللون فشلهم إلى الاستهداف المتكرر والضغط الحاصل على استخدام الكهرباء بشكل كبير، وهذه الحجج المتكررة من قبل وزارة الكهرباء لا تعفيها من المسؤولية والحساب القانوني”، مشيرا إلى أن الكهرباء اليوم لازالت تحتضر ولا توجد أي بوادر حقيقية لإنعاش قطاع الكهرباء إلى الآن والسبب يعود إلى ضعف إرادة المسؤولين الذين تسلموا ملف هذه الوزارة.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق