قال المتحدث باسم وزارة الصحة العراقية “سيف البدر”، اليوم السبت، أن الوضع الوبائي لا يزال تحت السيطرة، جاء ذلك بعد تسجيل قفزة هائلة بعدد الإصابات اليوم.

وأضاف البدر في تصريح صحفي، أن “الوزارة بدأت بعملية المسح الميداني الوبائي والحجر المناطقي والإصابات الحالية ليست جديدة “.

وتابع أن “ارتفاع الإصابات جاء نتيجة عدم التزام المواطنين بإجراءات الوقاية والحظر”.

وأشار إلى أن “وزارة الصحة اتجهت لتأجير الفنادق لعدم كفاية المستشفيات من استيعاب أعداد الإصابات بالوباء “، مشيرا إلى أن “الوضع الوبائي الحالي تحت السيطرة حتى الآن”.

وأكد أن الوضع ” من الممكن أن يخرج عن السيطرة في حال عدم التزام المواطنين بالإجراءات”.

وفي وقت سابق، سجلت وزارة الصحة العراقية، اليوم السبت، ’’قفزة هائلة’’ بعدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، إذ بلغ عدد الحالات المصابة الجديدة أكثر من 300 إصابة، فيما كانت الحصة الأكبر من تلك الإصابات لمحافظة بغداد.

وجاء في الموقف الوبائي اليومي للإصابات المسجلة لفيروس كورونا المستجد في العراق، الذي نشرته الوزارة”، أنه “تم فحص (6352) نموذج في كافة المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم، وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق (182182)”.

وتابع “سجلت مختبرات وزارة الصحة والبيئة لهذا اليوم 308) إصابة في العراق موزعة كالتالي: “بغداد/ الرصافة: 179، بغداد/ الكرخ: 94، مدينة الطب: 1، البصرة: 6، النجف: 1، السليمانية: 7، اربيل: 1، دهوك: 1، ديالى: 3، كربلاء: 3، المثنى: 5، واسط: 6، صلاح الدين: 1”.

وأشار إلى أن حالات الشفاء من الفيروس بلغت “53 حالة، وكما يلي: بغداد/ الرصافة: 7، بغداد / الكرخ: 25، البصرة: 14، بابل: 1، ديالى: 6”.

أما الوفيات فقد سجلت الصحة “وفاة 5 حالات موزعة كالتالي : 3 حالات في بغداد/ الرصافة، حالتين في مدينة الطب”.

وبذلك يكون مجموع الإصابات: “4272، ومجموع حالات الشفاء: 2585، والراقدين الكلي: 1535، ومجموع الوفيات: 152”.

وسجلت الوزارة أمس 87 حالة فقط ، وكانت الحصيلة الأعلى سابقاً في العراق قد سجلت بتاريخ الخميس 21-5-2020 وبلغت 153 إصابة.