سياسة وأمنية

النزاهة: تورط مدراء عامين في الزراعة بتهريب محصول الحنطة

علق عضو لجنة النزاهة النيابية، النائب “صباح العكيلي”، اليوم الخميس، على ما أثير في وسائل الإعلام من معلومات تفيد بوجود جهات تعمل على ’’تهريب’’ أطنان من الحنطة إلى داخل العراق، فيما كشف عن تورط مسؤولين وجهات متنفذة داخل وزارة الزراعة بعمليات التهريب.

وقال العكيلي، أن “هناك جهات كثيرة لا تريد أن يتوقف استيراد المواد الغذائية، خصوصا فيما يتعلق بالحنطة والشعير وباقي المحاصيل الزراعية”.

ورد على ما أثير حول استمرار عمليات تهريب قمح مستورد وبيعه للسايلوات الحكومية بفارق في سعر الطن يبلغ 200 دولار يدفع من مستحقات الفلاحين، قائلاً أن “لجنته ستتابع تلك المعلومات وستتخذ إجراءات سريعة بهذا الشأن”.

وكشف عن “تورط مدراء عامين، وجهات فاسدة داخل وزارة الزراعة بعمليات التهريب” حسب قوله، مضيفا أن “دخول تلك المواد يكون مبنيا على معلومات دقيقة، إذ أن المتورط من الشخصيات المهمة قي المطاحن نفسها، مقابل جهات أخرى تعمل في مخازن الوزارة ولديها معلومات كاملة بهذا الصدد”.

ولفت إلى أن “فساد بعض السيطرات يساعد أيضاً في عملية التهريب، حيث أن هناك بعض السيطرات تتقاضى الرشى في أوقات محددة، كما وان هنالك طرقا مخصصة لمرور الشاحنات التي تحمل المواد المهربة”.

ونبه إلى أن “هناك مشكلة بملف التحقيقات التي سبقت لحكومة رئيس مجلس الوزراء السابق عادل عبد المهدي، في الكثير من القضايا التي تخص وزراء الزراعة والكهرباء والمالية إذ لم يبت بها إلى الآن، وهذه كارثة كبرى”.

وقال أن “لجنته طالما نادت بمنع سفر المتورطين من المدراء العامين والمسؤولين الكبار في تلك الوزارات، ولكن لم يكن هناك أي استجابة ولم يفتح أي تحقيق مع المتورطين بعمليات الفساد في تلك الوزارات”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق