سياسة وأمنية

المالية النيابية تدعو لفتح الاستثمار الأجنبي أمام عقارات الدولة

دعا عضو اللجنة المالية النيابية النائب “جمال كوجر”، اليوم الخميس، فتح الاستثمار الأجنبي أمام عقارات الدولة، لدعم ميزانية الدولة.

وقال كوجر، إن “الدولة العراقية تمتلك أعدادا كبيرة من العقارات بعضها يمكن استثماره بطرق مختلفة أو على الأقل بيعه لدعم ميزانية البلاد”، مشددا على “ضرورة إعطاء مجال أوسع أمام المستثمر الأجنبي للتملك والشراء لأنه ممكن أن يضاعف قيمة تلك العقارات إلى الضعف ويدخل منافسا حقيقيا للمستثمر المحلي”.

وأضاف أن “إعطاء المستثمر الأجنبي فرصة التملك والشراء يجب أن يكون وفق إطار القانوني الذي لا بدخول الأيادي المشبوهة، بما يخدم الصالح العام”.

وكان عضو اللجنة المالية البرلمانية، جمال كوجر، قدر الأربعاء (03 حزيران 2020)، عدد العقارات التي تمتلكها الدولة، فيما أشار إلى أن من بينها ما يشغله سياسيون وأحزاب دون مقابل، والبعض الآخر تم بيعه بأثمانٍ بخسة.

وقال كوجر، إن “الدولة العراقية تمتلك من 100 إلى 200 ألف عقار بعضها بيع في عهد الحكومات السابقة بأثمان بخسة والبعض الآخر مشغولة حاليا من قبل أحزاب وسياسيين وهم لا يدفعون شيئاً للحكومة”.

وأضاف، أن “الفرصة الآن تعتبر ذهبية لمعالجة الملف من خلال تشكيل لجنة تحقيقية لمتابعته من خلال خارطة طريق تتألف من 4 نقاط رئيسية”.

وأوضح أن “النقاط الرئيسية هي التحقيق في ملف بيع تلك العقارات وهل تم بشكل أصولي من خلال مزاد علني وهل الأسعار تنسجم مع العقارات المماثلة، بالإضافة إلى البحث في مصير العقارات التي جرى تغيير خرائطها ومتابعة حديث بعض النواب عن تزوير أوراق بعضها وطلب معلومات موثقة كما يجب التدقيق في ملف إيرادات تلك العقارات المشغولة الآن من قبل الأحزاب والسياسيين وهل هي تمثل موارد حقيقية أم لا”.

وشدد كوجر على ضرورة “الانتباه لملف العقارات الخارجة عن الخدمة والتي لا يمكن ترميمها أو الاستفادة منها كالدوائر الحكومية والتي يمكن استغلالها وبيعها لسد العجز في الميزانية العامة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق