انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

الصحة العامة: فئات من المصابين بكورونا لاتنفعهم بلازما الدم

كشف مدير الصحة العامة في وزارة الصحة العراقية، الدكتور “رياض عبد الأمير الحلفي” اليوم الثلاثاء، عن فئات من المصابين بفيروس كورونا، قد لا تكون فعالية علاجهم ببلازما الدم كافية لشفائهم من الفيروس.

وقال الحلفي في تصريح صحفي، إن “عمليات المسح الميداني لم تنته بعد، بينما هناك توجه نحو المناطق التي سجلت أعدادا قليلة، وحاليا لا نحتاج إلى البحث والتفتيش عن المصابين، لأنهم بدأوا بالتوجه نحو المؤسسات الصحية بأعداد كبيرة جدا”.

وأضاف، أن “عمليات المسح الميداني تتابع الملامسين بالوقت الحالي لغرض إجراء الفحوصات الخاصة بالفيروس لهم”، مؤكداً أن “أغلب المواطنين بدأوا يتجهون نحو المؤسسات الصحية بأعداد كبيرة لغرض إجراء الفحوصات وهذا أمر مفرح بسبب زيادة الوعي الصحي لديهم”.

وأشار إلى أن “ارتفاع معدلات الوفيات بفيروس كورونا لا يرتبط بقصور التعامل مع الحالات الحرجة أو قلة توفير مادة البلازما لعلاجهم”، مبينا “انه وباء ولا يوجد له علاج حتى الآن”.

أما عن استخدام بلازما الدم، قال الحلفي “حتى مادة البلازما التي يتم استخدامها هناك بحوث تؤكد قلة فعاليتها للبعض وأغلبهم من أصحاب الأمراض المزمنة (أمراض القلب، والسكر، والضغط، وأمراض السرطان، واعتلالات مرضية أخرى) التي يعانون منها، مما يؤدي إلى زيادة عدد الوفيات، فضلا عن تأخر البعض من المصابين في مراجعتهم للمؤسسات الصحية”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق