انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

الصحة النيابية: إصابات كورونا تزداد بشكل كبير يدعو للقلق

منذ الأسبوع الأخير من شهر أيار الماضي تسجل العاصمة بغداد عدد إصابات متزايد ويقفز أحياناً للضعف يومياً بعد تطبيق عملية الحجر في 6 مناطق فيها، مدعمةً بإجراء عملية المسح الوبائي السريع على نطاق واسع ما سمح بحسب مسؤولين بوزارة الصحة بالوصول إلى آلاف الحالات المصابة المخفية ممن لا تظهر على أصحابها أية أعراض وقطعة سلسلة انتقال العدوى.

من جهتها قالت عضو لجنة الصحة والبيئة النيابية “سهام الموسوي” اليوم الثلاثاء، أن “أعداد المصابين بفيروس كورونا تزداد بشكل كبير يدعو للقلق، مبينة أن هنالك تجاهل كبير من قبل المواطنين لخطورة هذا الوباء وما يمكن أن يؤثر به على حياة المواطنين وجميع المحيطين بأي حالة إصابة كونه سريع الانتشار”.

وأضافت الموسوي في حديثها لوكالة “يقين”، أن “بعض المناطق بدأت تخرج عن سيطرة القوات الأمنية، فضلا عن زيادة حالات الاعتداء على المؤسسات والكوادر الطبية دون اتخاذ إجراءات رادعة بحق المعتدين”.

وأشارت إلى أن “غالبية الكوادر الطبية تتعرض لمضايقات واعتداءات داخل المؤسسات الصحية وخارجها، والمفارز الطبية كثيراً ما تتعرض للإعتداء من قبل الناس”.

وتابعت عضو لجنة الصحة النيابية: أن “من المهم جداُ الإشارة إلى أن خطر اللامبالاة واستهتار البعض من دون احترام إجراءات الحجر في وقت يواجه العراق اخطر أزمة صحية، ما يعني أن تأخذ الدولة دورها من خلال توجيه الأجهزة الأمنية بضرورة حماية المؤسسات الصحية وكوادرها ومعاقبة المتجاوزين”.

وأعلنت وزارة الصحة العراقية أمس الاثنين، تسجيل 24 حالة وفاة و1115 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وقالت الصحة في الموقف الوبائي اليومي: إنه “تم فحص (8927) نموذجا في كافة المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم، وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق (311980)”.

وأضاف البيان: أن “مختبرات وزارة الصحة والبيئة سجلت لهذا اليوم (1115) إصابة في العراق موزعة كالتالي: بغداد/ الرصافة: 232، بغداد/ الكرخ: 193، مدينة الطب: 110، النجف: 50، البصرة: 55، السليمانية: 85، اربيل: 15، دهوك: 2، كربلاء: 47، واسط: 107، كركوك: 13، ديالى: 18، بابل: 31، ميسان: 82، الديوانية: 3، ذي قار: 38، المثنى: 13، صلاح الدين: 17، نينوى: 4”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق