سياسة وأمنية

التخطيط: التعداد السكاني لايرتبط بأهداف سياسية وسيُنفذ الكترونياً

أكد وزير التخطيط “خالد بتال النجم”، اليوم الثلاثاء (9 حزيران 2020) أن التعداد السكاني لا يرتبط بأهداف سياسية وسيُنفذ الكترونياً بالكامل.

وقال وزير التخطيط خلال ترؤس اجتماع غرفة عمليات التعداد العام للسكان إن “التعداد الذي سينفذ إلكترونيا بالكامل، سيكون هدفه تنمويا لخدمة التنمية، ولا يرتبط بأي أهداف سياسية”، مشيرا إلى “وجود تعاون وتنسيق عالي المستوى، مع إقليم كردستان، فضلا عن التعاون المثمر مع المنظمات الدولية، وفي مقدمتها صندوق الأمم المتحدة للسكان، والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، من اجل ضمان نجاح التعداد”.

ونبه على “وجود تحديات كبيرة، مازالت تواجه تنفيذ التعداد، من ضمنها، العامل الصحي نتيجة انتشار وباء كورونا، وعدم وجود مدى زمني واضح لانحسار هذا الوباء، الذي يفرض علينا محاذير في حركة العدادين والباحثين الميدانيين، الذين سينفذون التعداد، ويناهز عددهم ١٥٠ ألف عداد، فضلا عن وجود تحدٍ آخر يتمثل بالأزمة المالية وعدم إقرار الموازنة لحد الآن”.

وأعرب عن أمله، في “معالجة هذه التحديات، التي أثرت سلبا على التوقيتات الزمنية لمراحل التنفيذ وفق خطط عمل القطاعات المختلفة”، مثمنا “الجهد الكبير من قبل رئيس وأعضاء غرفة العمليات والإدارة التنفيذية وقطاعات عمل التعداد، وما تحقق من خطوات مهمة، خلال الأشهر الماضية، على الرغم من جسامة التحديات”.

من جانبه استعرض رئيس الجهاز المركزي للإحصاء/ رئيس غرفة عمليات التعداد، ضياء عواد كاظم، “الخطوات والإجراءات التي جرى تنفيذها في إطار الاستعدادات الجارية لتنفيذ التعداد”، مؤكدا “قدرة الجهاز المركزي للإحصاء وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة، على تنفيذ هذا المشروع الوطني الكبير، بالخبرات الوطنية”.

إلى ذلك أكد رئيس هيأة الإعلام والاتصالات على الخويلدي، استعداد الهيأة لتقديم كل أنواع الدعم الفنية والإعلامية، وتسخير كل ما لديها من إمكانات، لدعم وإنجاح مشروع التعداد العام للسكان”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق