سياسة وأمنية

نائب: الكاظمي لم يفاتح الأطراف السياسية بشأن الحوار مع واشنطن

قال عضو مجلس النواب “احمد الكناني”، اليوم الثلاثاء، أن رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، لم يفاتح الكتل السياسية بشأن الحوار المرتقب بين بغداد وواشنطن.

وذكر الكناني، أن “طلب إجلاء القوات الأمريكية جاء من الحكومة العراقية”، مشيرا إلى أن “الحكومة الأمريكية هي من طلبت الحوار بعد الأحداث الأخيرة من ضربة المطار وتصاعد الرفض وتصويت البرلمان على إخراج القوات والتظاهرات الشعبية الرافضة للوجود الأميركي”.

من جانب آخر، أكد النائب أن “الإدارة الأميركية استغلت الاتفاقية الأمنية مع العراق لتثبيت وجودها العسكري في أراضيه”، مشيرا إلى أن “القوات الأميركية لم تمتلك أي جدية بمحاربة تنظيم الدولة “داعش”.

وبخصوص الحوار المرتقب بين الجانبين، رأى الكناني أن “الحوار سيكون لمعرفة آراء الطرف الآخر، وستكون الحوارات سياسية بحتة، أما إذا ارتقى الحوار مع واشنطن لعقد اتفاقيات فسيحتاج إلى موافقة مجلس النواب”.

ولفت إلى أن “الفريق الأميركي الذي سيخوض الحوار مع بغداد متمرس من الصقور ويضعون مصلحة الولايات المتحدة أولا”، متهما احد أفراد الفريق العراقي بأنه “ليس لديه مشكلة مع التطبيع مع إسرائيل، وهناك تشكيك ببعض الشخوص في الفريق التي تحمل الجنسية الأميركية”.

وأكد بالقول أن “الكاظمي لم يفاتح القوى السياسية بشان مجريات الحوار مع واشنطن”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق