الأزمة السياسية في العراقالانهيار الأمنيالدولة العميقةالنفوذ الإيراني يدمر العراقسياسة وأمنية

خبير أمني لـ”يقين”: إيران مستفيدة من بقاء التهديدات الأمنية في العراق

أكد الخبير الأمني حاتم الفلاحي في حديث خاص لـ”وكالة يقين” على أن “إيران تعتبر من الدول المستفيدة من بقاء تهديد تنظيم الدولة واحتمالية عودته”.
وأضاف أن “إيران تدخلت في العراق بشكل سافر بذريعة دعم الحكومة العراقية والقوات الحكومية لمواجهة تنظيم الدولة، ولكنها في الحقيقة هي تدخلت لدعم وتشكيل الميليشيات المسلحة التابعة لها لتنفيذ مشروعها في العراق والمنطقة”.
وأشار الفلاحي إلى أنها “قامت بتشكيل وتسليح ميليشيات تدين بالولاء لها، لذا فبقاء تهديد تنظيم الدولة يضمن بقاء هذه الميليشيات التابعة لإيران، خصوصاً وأنها أصبحت جزءاً من القوات المسلحة الرسمية في العراق بعد أن شرعن وجودها بقانون مرر بالبرلمان العراقي”.
وأضاف أن “إيران مستفيدة اقتصادياً من خلال بيع الاسلحة لهذه الميليشيات التي شكلت بذريعة مواجهة تنظيم الدولة”، لافتا إلى أن “هناك مستشارين عسكرين إيرانيين ولبنانين يعملون مع هذه الميليشيات، وهو جزء من الوجود الايراني الرسمي بالعراق”.
وتابع الخبير الأمني في حديثه لـ”يقين” أن “ما يجري من حرق للمحاصيل الزراعية في بعض مناطق البلاد، والقاء الاتهامات على تنظيم الدولة؛ يصب في مصلحة إيران اقتصادياً”، موضحا أن إيران “مستفيدة من ذلك بشكل كبير بحيث تحول العراق سوقاً للبضائع الايرانية، وهي محاولة لتوظيف نفوذها في العراق للتخلص والتملص من العقوبات الامريكية التي فرضت عليها، كما يحصل بالنسبة للكهرباء والغاز الذي يشتريه العراق من ايران بأضعاف اسعاره في الاسواق العالمية”.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق