سياسة وأمنية

بغداد ترد على الهجمات الصاروخية بتشكيل لجان

أعلنت قيادة العمليات العراقية المشتركة اليوم الثلاثاء، عن تشكيل لجان للكشف عن مطلقي الصواريخ على عدد من المواقع العسكرية في بغداد.

وقال الناطق باسم القيادة اللواء، تحسين الخفاجي، في تصريح صحفي تابعته وكالة يقين: إن “العمليات المشتركة شكلت لجانا لملاحقة الجهات التي تقوم بإطلاق هذه الصواريخ وتقديمها للعدالة”، لافتاً أن العمليات المشتركة مستمرة بالعمل بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية والاستخبارية.

وأشار الخفاجي إلى أن الموضوع ليس سهلا ويحتاج الى دقة للتأكد من هوية من يقوم بهذه الأعمال وأن اللجان بدأت بالعمل والنتائج سترفع الى القائد العام للقوات المسلحة وهو من يتخذ القرار، وتابع أن”إطلاق الصواريخ هي تصرفات فردية لا تعكس نظر الدولة في تطبيق القانون وفرض السيادة”، مشددا عل أن أن الحكومة ماضية وكذلك العمليات المشتركة بعدم السماح بحدوث خروقات والحفاظ على هيبة الدولة.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني اليوم الثلاثاء سقوط ثلاثة صواريخ نوع كاتيوشا، بعد منتصف ليلة امس الاثنين، في محيط مطار بغداد الدولي والذي تنتشر فيه قوات أمريكية، دون خسائر تذكر .

وقالت الخلية في بيان طالعته (يقين): إن “الصواريخ أنطلقت من حي المكاسب واستخدمت الجهات التي نفذت هذا الاعتداء قواعد خشبية لاطلاق الصواريخ”، مبينة أن القوات الأمنية عثرت على القواعد ووجدت فيها صواريخ متبقية تم ابطالها.

والهجوم هو الخامس من نوعه في الأسبوع الأخير، اذ اطلقت مجاميع صواريخ استهدفت محيط المنطقة الخضراء ومطار بغداد الدولي وقاعدة التاجي التي تتواجد فيها قوات التحالف الدولي.

ويأتي القصف بالتزامن مع الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية لتنظيم تواجد القوات الأمريكية وحماية القواعد العسكرية الأجنبية، كما ياتي بالتزامن مع تهديدات أطلقتها ميليشيا حزب الله العراقي اليوم السبت، باستهداف القوات الأمريكية بعد أن هاجمت الحوار الذي تجريه الحكومة العراقية مع الادارة الامريكية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق