سرقة العراقسياسة وأمنية

الكهرباء: لا سيولة مالية لصرف رواتب الموظفين العقود والأجور

أكد وزير الكهرباء ماجد مهدي، الثلاثاء، عدم وجود سيولة مالية لصرف رواتب موظفي الوزارة العقود والأجور اليومية، مبينا أن صرف الرواتب مرهون باستحصال السيولة النقدية.

وقال بيان صدر عن وزارة الكهرباء: إن “الوزير وخلال لقائه عددا من الموظفين العقود أوضح أن صرف الرواتب المتأخرة سيوفر فور استحصال السيولة النقدية، واما المستمرة منها فيعتمد على إقرار الموازنة العامة  وليس من صلاحية الوزارة”.

وبين مهدي أن الوزارة تبحث مع الجهات ذات العلاقة الإسراع بحل المشاكل التي تواجه منسبيها وتبذل جهوداً مضنية  لتضمين عقودهم ضمن الموازنة التشغيلية وليست الاستثمارية للاطمئنان على مستقبلهم  فضلاً عن جهود أخرى لإمكانية تثبيتهم على الملاك الدائم بعد الحصول على استحداث درجات وظيفية شاغرة ضمن حركة الملاك الذي يرد من مجلس الوزراء ووزارة المالية.

واشار إلى أن الوزارة تلقت وعودا بهذا الخصوص من الجهات العليا فضلا عن تشكيل الوزارة لجنة عليا لمتابعة ذلك.

ولم يستلم الآلاف من الموظفين العقود في وزارة الكهرباء رواتيهم منذ ستة أشهر، وسط موجة من الوعود الحكومية بحل المشكلة دون جدوى.

وشهدت 10 محافظات عراقية أغلبها جنوبية تظاهرات حاشدة للموظفين العقود في الكهرباء تطالب بالتثبيت على الملاك الدائم، وصرف رواتبهم المتوقفة منذ أكثر من ست أشهر.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق