سرقة العراقسياسة وأمنية

دعوات نيابية لفتح جميع ملفات الفساد في العراق

دعا عضو مجلس النواب “كاطع الركابي”، اليوم الخميس (18 حزيران 2020)، إلى فتح جميع ملفات الفساد الإداري والمالي بجميع المحافظات ومنها بغداد.

وقال الركابي، إن “الفساد المالي والإداري في البلاد، لا يقل خطورة عن الإرهاب، فهما وجهان لعملة واحدة”، داعياً إلى “فتح كل ملفات الفساد المالي والإداري في المحافظات، ومنها بغداد”.

وأكد “عدم وجود خطوط حمراء أمام فتح ملفات الفساد المالي والإداري”، مشيراً إلى “أهمية محاربة الآفة التي تشكل خطورة على مستقبل البلاد، وتسبب هدراً كبيراً في الأموال العامة”.

وكان عضو لجنة النزاهة النيابية، النائب خالد الجشعمي، قد كشف، أمس الأربعاء، عن مقترح وصفه بالـ ’’معلق’’ منذ أشهر لتسريع وتيرة حسم ملفات الفساد في كل المحافظات.

وقال الجشعمي، إن “لجنته قدمت مقترحاً يتضمن زيادة عدد القضاة المعنين بالتحقيق في قضايا الفساد المالي والإداري إلى مجلس القضاء الأعلى، في كل المحافظات من قاضي واحد إلى اثنين مع رفع العدد في المحافظات الكبيرة من اجل تسريع وتيرة التحقيق في القضايا المنظورة خاصة وان كل محافظة تضم حاليا قاض واحد فقط للنظر في كل القضايا مع انه ملتزم بالتحقيق في قضايا أخرى تتعلق بمراكز الشرطة”.

وأضاف، أن “المقترح رغم أهميته لم نجد أي تجاوب معه سواء من قبل الحكومة المركزية أو مجلس القضاء”، مؤكدا أن “تأخير أسباب حسم القضايا المتعلقة في بالفساد جاء لقلة عدد قضاة التحقيق وهيئة النزاهة”.

وفي الثاني من حزيران من العام الجاري، ناقش رئيس الجمهورية، برهم صالح، ورئيس القضاء، فائق الزيدان، حسم ملفات الفساد ومعاقبة المتجاوزين على المال العام.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق