انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

ما حقيقة اعتماد العلاج الروسي لفيروس كورونا في العراق؟

علق عضو لجنة الصحة والبيئة النيابية “غايب العميري”، اليوم الاثنين، على استخدام العراق العلاج الروسي “أفيفافير” دون اعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية.

وقال العميري في تصريح تابعه “يقين”، إن “شراء العلاج الروسي الخاص بفيروس كورونا ينبغي أن يكون معتمدا رسميا من قبل منظمة الصحة العالمية”.

وأضاف أن “الكثير من العلاجات العالمية التي تعاقدت الوزارة سابقا على شرائها لم تجني ثمارها، وأشار إلى أن هناك توجه حكومي على شراء العلاج الروسي أفيفافير على أن يكون معتمدا لدى منظمة الصحة العالمية حتى نجنب العراقيين أي مخاطر مستقبلية”.

وكان وزير الصحة، حسن التميمي أكد في وقت سابق، أن العلاج الروسي “أفيفافير” ضد وباء “كوفيد-19” بدأ يصنّع في العراق وسيتوفر في المؤسسات الصحية نهاية الأسبوع المقبل.

وأعلنت وزارة الصحة، أمس الأحد، تسجيل 87 حالة وفاة و1646 إصابة جديدة بفيروس كورونا بينها 164 إصابة و15 وفيات في محافظة ذي قار.

وقالت الوزارة في بيان الموقف الوبائي وتلقته وكالة (يقين): أنه “تم فحص (10027) نموذج في كافة المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم؛ وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق (445241)”.

وأضاف البيان أن “مختبرات وزارة الصحة والبيئة سجلت هذا اليوم (1646) إصابة في العراق موزعة كالتالي: بغداد/ الرصافة 236، بغداد/ الكرخ 127، مدينة الطب 16، النجف 83، السليمانية 245، أربيل 19، دهوك 2، كربلاء 44، كركوك 49، ديالى 95، واسط 209، البصرة 83، ميسان 106، بابل 11، الديوانية 114، ذي قار 164، الانبار 28، نينوى 11، صلاح الدين 4”.

ولفت إلى أن “حالات الوفيات لهذا اليوم كانت 87 حالة وكما يلي: بغداد الرصافة 31، بغداد الكرخ 10، النجف 2، السليمانية 8، اربيل 1، كربلاء 2، ديالى 1، واسط 6، البصرة 4، ميسان 2، الديوانية 4، ذي قار 15، صلاح الدين 1”.

وأشار البيان أن “مجموع الإصابات الكلي بلغ: 30868، ومجموع حالات الشفاء: 13935، أما الراقدين الكلي فقد بلغوا: 15833، بينما يرقد في العناية المركزة: 224”.

وأكد بيان الصحة أن مجموع الوفيات الكلي منذ ظهور فيروس كورونا وإلى يومنا هذا بلغ 1100.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق