سياسة وأمنية

وفد كردي في بغداد وتحذيرات من انفجار الوضع بكردستان

حذر عضو المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكردستاني آراس شيخ جنكي، الثلاثاء، من انفجار الوضع في إقليم كردستان العراق، مستبعدا التوصل الى اتفاق بين بغداد واربيل.

وقال جنكي في تصريحات صحفية إنه “يحذر من انفجار الوضع في الاقليم مالم تجد الحكومة الحل، وأن يأتوا بخبراء ليعالجوا الوضع الاقتصادي للإقليم، وليس من العيب أن نأتي بخبراء من الخارج”.

وبشأن زيارة وفد الإقليم الى بغداد اليوم، استبعد شيخ جنكي “التوصل الى أي اتفاق بين الطرفين”.

ويصل اليوم وفد حكومي من إقليم كردستان بقيادة نائب رئيس الوزراء قوباد طالباني، اليوم الثلاثاء (23 حزيران 2020) إلى بغداد لاستئناف الحوار بشأن ملفات اقتصادية ومالية.

وقال رئيس كتلة الاتحاد الإسلامي الكردستاني في البرلمان العراقي، جمال كوجر إن “محاور الاجتماعات ستكون حول ملف النفط الذي يعتبر العقدة الكبرى لما تبقى من الملفات، والموازنة، ومستقبل المعابر الحدودية”.

وقال وزير الإقليم للشؤون الاتحادية في حكومة إقليم كردستان خالد شواني إن “الوفد، الذي يرأسه نائب رئيس حكومة الاقليم قوباد طالباني وعضوية وزيري المالية والتخطيط في الإقليم ووزير الاقليم للشؤون الاتحادية في حكومة اقليم كردستان، سيلتقي المسؤولين في الحكومة الاتحادية لاستئناف الحوارات السابقة بشأن الملفات الاقتصادية والمالية العالقة”.

وأوضح أن “الوفد سيبحث قضايا تتعلق بالموازنة الاتحادية والاستحقاقات المالية للإقليم ، وكذلك الملف النفطي ومشاركة كردستان في التزام العراق بتخفيض إنتاج النفط الخام، والتزام الإقليم بتسليم النفط لدعم الموازنة الاتحادية للعام الحالي، إضافة الى تأمين مستحقات وموازنة الاقليم ورواتب الموظفين”.

وأشار شواني إلى أن “هناك إرادة حقيقية من قبل الحكومتين الاتحادية والاقليم للتوصل الى اتفاقات وإيجاد معالجات جذرية لجميع الاشكالات العالقة وفق الدستور وبما يصب بمصلحة الشعب العراقي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق