سياسة وأمنية

قوتان تتبعان الحشد تتبادلان إطلاق النار شرقي الموصل

كشف مصدر أمني في شرطة نينوى، مساء اليوم الأربعاء، عن وقوع مشادات وتبادل إطلاق نار بين قوة من أمن الحشد من جهة، واللواء 30 حشد الشبك من جهة أخرى في سيطرة كوكجلي المشتركة شرقي الموصل.

وقال المصدر لوكالة يقين إن “قوة من أمن الحشد كانت قد اعتقلت شقيق مستثمر في مجمع سكني بناحية برطلة دون معرفة الأسباب، قبل أن يعترض طريقهم اللواء 30 حشد الشبك، ما تسبب بنشوب الخلاف بينهم  والذي تطور إلى تبادل لإطلاق نار بين الجانبين”.

وتفرض الميليشيات المنخرطة في الحشد الشعبي سيطرتها على مدينة الموصل ومحيطها، وتتحكم بشكل كامل بمفاصل الحياة الاقتصادية وتمنع العائلات النازحة في العديد من المناطق من العودة.

كما تورطت تلك الميليشيات بأعمال فرض اتاوات على المواطنين، والاستيلاء على المشاريع فضلا عن ادارة ملف تهريب النفط بشكل كامل.

واتهمت منظمات حقوقية تلك الفصائل بتنفيذ أعمال قتل وتصفية طائفية وإدارة سجون سرية في داخل الموصل ومناطق سهل نينوى حيث يفرض لواء الشبك السيطرة على تلك المناطق.

ووجهت اتهامات لتلك الحشود بالاستيلاء على قطع أراضي سكنية وتابعة للدولة في مدينة الموصل في الفترة الأخيرة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق