سرقة العراقسياسة وأمنية

الكاظمي يتوعد بحملة ضد الفساد وضبط الحدود الخارجية

توعد رئيس مجلس الوزراء “مصطفى الكاظمي”، اليوم الخميس (25 حزيران 2020)، بالقيام بحملة كبيرة ضد الفساد في العراق، مؤكداً العمل على ضبط الحدود الخارجية.

وقال الكاظمي للصحفيين، إن “هناك حملة ستنطلق ضد عصابات وأصحاب نفوذ تسيطر على المنافذ الحدودية لرد الاعتبار والقضاء على الفساد داخلها”.

وأضاف، أن “الحكومة لن تسمح لأي طرف بتهديد العراق وأمنه، ونرفض المغامرات الخارجية في البلاد”، مشيراً إلى أنه سيتم إجراء تغييرات في مواقع الدولة، وهناك أطرافاً ستتضرر”.

وتابع رئيس الوزراء، إن ” وقت إنجاز التحديات الاقتصادية قد بدأ الآن، وأولوياتنا هي التوزيع العادل للثروات، وعدم تعويض بعض العراقيين على حساب الفقراء”.

وأكد أن “الملاكات الطبية تتعرض لضغط كبير والوعي المجتمعي سيكون مهما جداً في تطويق جائحة كورونا”، لافتاً إلى أن “هناك من يمنع وصول الأوكسجين إلى المستشفيات تحت تهديد السلاح”.

وبين الكاظمي، أنه “سيتم فتح معامل للأوكسجين وحمايتها من الجهات التي تهدد عامليها”، مضيفاً أن “هناك برقية تفيد بتعرض معامل الأوكسجين للتهديد”.

وفي وقت سابق، أكد الكاظمي إتاحة جميع إمكانيات الدولة لمواجهة فيروس كورونا.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، إن “الكاظمي، عقد اجتماعا مع دائرتي طبابة وزارة الدفاع وهياة الحشد الشعبي، لدعم وزارة الصحة بجميع الإمكانيات المتاحة”.

وأكد الكاظمي خلال الاجتماع، أن “جائحة كورونا تمثّل تحديا كبيرا، وكلّ إمكانيات الدولة متاحة لمواجهتها وعلاج المصابين”.

وأضاف، أن “الوعي المجتمعي مهم جدا لتطويق الجائحة، وتقليل الإصابات، وحماية أبناء شعبنا”، مشدداً على “تحية ملاكاتنا الطبية، وهي تبذل أقصى الجهود وتتعرض لضغط عمل كبير”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق