انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

الصحة العالمية تحذر العراقيين: مصير مشابه لإيران وأوروبا

أطلقت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، تحذيرا للعراق من مصير متشابه لإيران والدول والأوروبية بسبب عدم التزام المواطنين بالوقاية الصحية، فيما يخص الإجراءات الخاصة بجائحة كوفيد-١٩ فيروس كورونا.

وقال ممثل المنظمة في العاصمة بغداد “ادهم إسماعيل”، إنه “بعد تسجيل إصابات كثيرة بفيروس كورونا لدى العراقيين، نخشى أن يكون الوضع متشابه لإيران ودول أوروبية كايطاليا وأسبانيا وعدم توفر الأسرّة في المستشفيات لإستيعاب المصابين”.

وأضاف إسماعيل في تصريح صحفي، “يتوجب على الحكومة منع التجمعات وتشديد الإجراءات الأمنية والتزام المواطنين بالوقاية الصحية لتفادى كثرة الإصابات وأن لا يصل إلى الحد الأعلى من الإصابات”.

وتابع ممثل منظمة الصحة العالمية، “نرى أن المواطن العراقي قادر على الالتزام بالوقاية والانتصار على فيروس كورونا”.

وسجلت وزارة الصحة والبيئة العراقية، أمس الأربعاء، 2200 إصابة بفيروس كورونا و1061 حالة شفاء و79 حالة وفاة، وهي أعلى حصيلة بالإصابات منذ تفشي الجائحة.

ومنذ الثالث عشر من حزيران الجاري قفز عدد الوفيات بفيروس كورونا في العراق إلى ما فوق الخمسين يومياً وسجلت في العشرين منه أعلى حصيلة وفيات يومية وبلغت 88 حالة، في وقت تشير فيه وزارة الصحة إلى أن الوفيات تحدث نتيجة مضاعفات سببها وجود أمراض أخرى وخاصة تلك التي تقلل مستوى المناعة.

ومنذ تفشي الجائحة في العراق تم تشخيص إصابة 36702 شخص، مجموع حالات الشفاء وصلت إلى 16814 حالة، والوفيات بلغت 1330.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق