انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

خطورة إصابات كورونا ترتفع بشكل مقلق في البصرة

حذر رئيس مجلس الرقابة الشعبي في البصرة أقصى جنوب العراق، منصور التميمي، اليوم الخميس، من خطورة كثرة الإصابات في المحافظة، مطالباً بإيقاف كل الإستثناءات التي تمنح ضمن إجراءات حظر التجول .

وقال التميمي، إن “البصرة وكوادرها الصحية وقواتها الأمنية تحارب جائحة كورونا، وعلى الجهات المعنية إيقاف الاستثناءات حتى للصحفيين والإعلاميين والمطاعم نتيجة كثرة الإصابات”، مشدداً القول، “خوفاً على الجميع يجب أن لا يتم إستثناء أحد” .

وطالب التميمي، بأن “يستمر موضوع حظر التجوال حتى نهاية الأسبوع المقبل، ويمنع الإستثناء للمطاعم والإعلاميين والتجار”، داعيا إلى “منع دخول أي أحد من المنافذ”.

إلى ذلك، نفى مدير مستشفى قضاء الزبير الواقعة غرب البصرة الدكتور علي حسين الجزائري، إغلاق مستشفى القضاء.

وقال الجزائري، “ننفي ما تداولته صفحات التواصل الاجتماعي بخبر إغلاق المستشفى أمام المواطنين”، مبينا أن “مقطع الفيديو الذي نُشر لا يعود إلى مستشفى الزبير”.

وكانت بعض صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة قد تداولت خبر إغلاق مستشفى قضاء الزبير نتيجة إصابة الكثير من الكوادر الصحية .

وفي البصرة أيضا، وجه محافظها بإعفاء مؤجري محال الدولة من الإيجارات لعدة أشهر.

وقال “أسعد عبد الأمير العيداني” في بيان صحفي، إن “العديد من مناشدات أهالي البصرة المؤجرين لمحال تابعة لبلدية المدينة أو بلديات المحافظة قد وصلتنا، وقررنا إعفاءهم من بدلات الإيجار لعدة أشهر”.

وأضاف أن “الإعفاء سيكون من بداية آذار وحتى نهاية تموز القادم،” منوها إلى أن “هذا القرار جاء استجابة لهم مراعاة للوضع الاقتصادي والصحي التي تمر بها البصرة بشكل خاص والعراق بشكل عام”.

وأشار إلى أن القرار هذا جاء وفق الضوابط التي أقرها قرار ٢١ للمحافظات غير المنتظمة بإقليم لعام ٢٠١٣ وتعديلاته الخاصة بنقل الصلاحيات للحكومات المحلية”.

ودعا محافظ البصرة، “أصحاب المحلات والمنازل في المحافظة لتخفيض الإيجارات أو إلغاءها مؤقتاً على شاغليها بسبب الوضع الصحي والاقتصادي وتعزيزا لروح التلاحم الاجتماعي الذي يعرف به البصريين بشكل خاص”.

وأعلنت وزارة الصحة العراقية، في وقت سابق الخميس، تسجيل 2437 إصابة جديدة بفيروس كورونا كان نصيب البصرة منها 276 حالة إصابة، فضلا عن ست حالات وفاة.

وارتفعت حصيلة الإصابات بجائحة كورونا المستجد إلى 39139 حالة، كما ارتفعت حالات الوفاة في عموم البلاد إلى 1437، منذ بدء تفشي المرض.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق