انتكاسة الصحةسياسة وأمنية

أحزاب متنفذة تُدير صفقات الأدوية ومذاخر وزارة الصحة خاوية

لم توقف جائحة كورونا فساد أجهزة الدولة التي عملت على استغلال الأزمة من تنفيذ مصالح شخوصها في صفقات بيع وشراء الأدوية ومستلزمات العلاج التي تحتاجها المستشفيات لمرضى فيروس كورونا.

وكشف عضو مجلس النواب احمد عبد الله الجبوري، اليوم الجمعة، عن وجود صفقة ادوية تديرها هيئة اقتصادية تابعة لأحد الأحزاب، فيما أكد أن مخازن وزارة الصحة خاوية من الأدوية.

وقال الجبوري في تغريدة له على تويتر تابعتها “وكالة يقين” ، إن “في زمن كورونا يخصصون 570 مليار دينار لشركة كيماديا للادوية لتقوم بالتعاقد مع ٤ مكاتب تديرها هيئة اقتصادية لأحد الأحزاب النافذة”.

واشار الى أن “مخازن وزارة الصحة خاوية على عروشها من الأدوية، ملمحا بالقول “ويحدثونك عن سبب تفشي الوباء في البلاد.

وتوفي مرضى بفيروس كورونا في أحد مستشفيات مدينة الناصرية نتيجة النقص الحاد في مادة الأوكسجين.

فيما ارتفعت أعداد الإصابات اليومية لتسجل أكثر من 2000 حالة في أعلى حصيلة يومية منذ دخول الفيروس إلى العراق.

ولم تعد السلطات الصحية خطة واضحة لمواجهة الفيروس، مما تسبب بغضب الشارع العراقي الذي طالب بإقالة وزير الصحة على خلفية ارتفاع عدد الإصابات والوفيات بالمرض الوبائي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق