استهداف الناشطينسياسة وأمنية

بغداد: تظاهرة تدعو لتحرك جاد ضد الميليشيات

تظاهر مئات العراقيين بالعاصمة بغداد للمطالبة بتحرك جدي ضد الميليشيات ومنها كتائب “حزب الله” الموالية لإيران.

وقالت مصادر صحفية: إن “المئات تظاهروا في ساحة “التحرير” وسط بغداد، مرددين شعارات ضد ميليشيا حزب الله وتدعو لشن حملة حقيقية واسعة عليها”، مشيدين باعتقال جهاز مكافحة الإرهاب، عددا من عناصر الكتائب في عملية أمنية.

ودعا المتظاهر حسين المحمود، الجيش العراقي إلى العمل من اجل استئصال كل الفصائل التي تدين بالولاء لغير العراق.

وأضاف المحمود: “هؤلاء يتقاضون رواتب من العراق ويتم تسليحهم من أموال البلد، ويعملون خدمة لمصالح الآخرين”.

وفي وقت سابق الجمعة، اعتقلت قوات مكافحة الإرهاب العراقية، 13 عنصرا من كتائب “حزب الله”، بينهم إيراني الجنسية، خلال عملية مداهمة لمقرها في بغداد.

وبعد ساعات من العملية، اقتحمت عناصر من تلك الكتائب، مقرا لجهاز مكافحة الإرهاب، بالمنطقة الخضراء، وسط العاصمة.

وتواجه كتائب “حزب الله”، التي تتلقى التدريب والتمويل من إيران، اتهامات من جانب واشنطن بالوقوف وراء الهجمات الصاروخية التي تستهدف منذ أشهر السفارة الأمريكية ببغداد، وقواعد عسكرية عراقية تستضيف جنودا أمريكيين في أرجاء البلاد.

وتزايدت وتيرة هذه الهجمات منذ اغتيال كل من قائد “فيلق القدس” الإيراني قاسم سليماني، والقيادي بهيئة “الحشد الشعبي” أبو مهدي المهندس، في غارة جوية أمريكية ببغداد، في 3 يناير/ كانون الثاني الماضي.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق