وكالة يقين

الحكومة العراقية تدلي بتصريحات جديدة بشأن “عملية الدورة”

ادلى “احمد ملا طلال”، المتحدث الرسمي باسم رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الثلاثاء، بتصريحات جديدة بخصوص “عملية الدورة”.

وقال طلال في مؤتمر صحفي، “في الأسبوع الماضي وردت معلومات استخبارية عن محاولة لاستهداف مناطق حساسة وممثليات دولية في بغداد”.

وأضاف أن “جهاز مكافحة الإرهاب تعامل بشكل سريع مع تلك المحاولة”، مشيرا إلى أن “أمر القبض صدر بحق شخص واحد، فيما تم القبض على 13 شخصاً كانوا متواجدين مع المطلوب”.

وتابع انه “ليس لرئيس الوزراء أي تدخل بالأوامر القضائية الصادرة”، مشيرا إلى أن “مسؤولية الحكومة فرض هيبة الدولة”.

وأصدرت قيادة العمليات المشتركة، الجمعة (26 حزيران 2020) بيانا بشان إلقاء القبض على 14 عنصرا، قالت إنها ألقت القبض عليهم قرب منصة لإطلاق صواريخ تستهدف المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد.

وذكرت القيادة في بيان: “لقد انشغل شعبُنا العراقي الأبيّ والعالم بإطلاق النيران غير المباشرة على مقرات الدولة والمعسكرات العسكرية العراقية والسفارات الأجنبية المحمية من قبل الدولة للسنوات الماضية، ولأهمية الموضوع وانعكاساته السلبية على الأمن الوطني العراقي، بات موضوعاً متابعاً من أعلى المستويات”.

وأوردت القيادة ست نقاط، “بهدف إحاطة الشعب العراقي والرأي العام بالحقيقة لما يتعلق بهذا الموضوع والتطورات الحاصلة بشأنه ليلة 26 حزيران الجاري”.