الانتخابات المبكرةسياسة وأمنية

محلل: إيران تحاول الالتفاف على ثورة تشرين العراقية

أكد المحلل والخبير بالشؤون الأمنية والسياسية ظافر الشمري، أن إيران تلعب لعبة الشرطة الجيد والسيء في العراق من اجل الالتفاف على ثورة تشرين.

وقال الشمري إن “إيران تلعب لعبة الشرطي الجيد و الشرطي السيء في العراق وكلاهما مسيطر عليه من قبل إيران من أجل الالتفاف على ثورة تشرين و مطالبها”.

وأضاف “من الان حتى موعد الانتخابات ستشهد هذه اللعبة تصاعداً من خلال صناعة وجوه وتحالفات جديدة تظهر إعلاميا أنها تحطم الوجوه السيئة لإيران”.

وتابع “المفروض من العراقيين أن لا يقعوا ضحية مثل هذه اللعبة وإن يدققوا في التاريخ السياسي لكل شخص يتم الترويج له وللوظائف التي شغلها مع سلطة إيران منذ 2003 إلى اليوم”.

وأنطلقت مطلع تشرين أول الماضي تظاهرات شعبية حاشدة في العاصمة بغداد ومحافظات وسط وجنوب البلاد للمطالبة برحيل الطبقة السياسية المتهمة بالفساد، وحل البرلمان وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة.

كما رفعت التظاهرات شعارات أبرزها إنهاء التدخل الخارجي في شؤون العراق ولاسيما التدخلات الإيرانية والامريكية.

وواجهت السلطات الحكومية التظاهرات بالرصاص الجي والقنابل الدخانية المحرمة دوليا ما أسفر عن مقتل أكثر من 700 متظاهر.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق