سياسة وأمنية

سرقة المساعدات الطبية التركية المقدمة لكركوك ونينوى

كشف عضو لجنة الصحة والبيئة في البرلمان العراقي جواد الموسوي، اليوم السبت، عن “سرقة” كميات كبيرة من مساعدات طبية تركية مرسلة الى محافظتي كركوك ونينوى.

وقال الموسوي في كتاب رسمي موجه الى وزير الصحة العراقي حسن التميمي ، إنه “استنادا لصلاحياتنا وفق النظام الداخلي لمجلس النواب ودورنا الرقابي في لجنة الصحة والبيئة ، وردتنا معلومات تفيد بحدوث نقوصات في المساعدات التركية المرسلة الى وزارة الصحة / دائرة صحة كركوك والموصل لمجابهة وباء كورونا “.

موضحاً “تمت سرقة كمية كبيرة منها متضمنه آلاف الكمامات وعُدد الوقاية وبعض الأدوية وخلال مسافة لا تتعدى كليومترا واحد، وهي المسافة ما بين مطار كركوك ومستشفی کرکوك وحسب موقف الاستلام المرفق”.

وطالب الموسوي ، وزارة الصحة، بـ”الاطلاع وإجراء التحقيق مع كل من يثبت مقصريته بالموضوع وبالسرعة الممكنة واعلامنا”.

وكانت طائرة مساعدات طبية تركية لمكافحة فيروس كورونا وصلت، الأربعاء، إلى مطار بغداد الدولي ، وتضمنت شحنة المساعدات أجهزة تنفس اصطناعي ومستلزمات وقاية شخصية ومختبرية.

وقالت الإمانة العامة لمجلس الوزراء العراقي ، إن وزارة الصحة ستقوم بتسليمها إلى دوائر الصحة في بغداد والمحافظات، بحسب الحاجة والأولوية.

وكان العراق قد استقبل قبل الشحنة التركية ، طائرة أذرية ، محملة بأكثر من 25 طناً من المساعدات الطبية وصلت الثلاثاء إلى العراق.

وكان المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي أحمد ملا طلال، أكد أن “الدول الصديقة والجارة ما زالت مستمرة بتقديم المساعدات للعراق”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق