سياسة وأمنية

عناصر وأنصار الميليشيات يقتحمون الخضراء ويطوقون السفارة السعودية

أفاد ناشطون عراقيون اليوم الأحد بأن عناصر وأنصار الميليشيات العراقية الموالية لإيران حاولوا اقتحام المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد من ناحية السفارة السعودية.

وأكد ناشطون وقوع اشتباكات بين أنصار الميلشيات وقوات الأمن، حيث تم استخدام خراطيم المياه لتفريق التجمعات، بالمقابل تم رشق العناصر الأمنية بالحجارة لمحاولة إرجاعها للخلف.

واكدت مصادر في بغداد أن حشود من عناصر الميلشيات لاتزال تطوق السفارة السعودية في بغداد بعد السماح لهم بدخول المنطقة الخضراء.

ولفتوا إلى أن الذين يحاولون اقتحام الخضراء والسفارة السعودية ليسوا الا عناصر تابعة ومساندة للفصائل المسلحة والميليشيات المدعومة من إيران، وهم يحاولون استغلال اسم المرجع الشيعي علي السيستاني من أجل تمرير أجندات إيران في المنطقة.

فيما وجه البعض اتهامات لقوات الأمن الحكومي في المنطقة الخضراء بتسهيل دخول الميلشيات الموالية لإيران إلى البعثات الدبلوماسية في الخضراء. في المقابل قُتل العشرات من شباب الثورة قرب ساحة التحرير لمجرد وصولهم الجسور القريبة من الخضراء.

 

وتكررت الاعتداءات على البعثات الدبلوماسية في العراق من قبل عناصر الميليشيات الموالية لإيران، سواء بالهجمات الصاروخية أو عبر اقتحام السفارات بذريعة التظاهر والاحتجاج.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق