سياسة وأمنية

بـ”السكاكين والسيوف”.. إيرانيون اقتحموا معبر السليمانية

اقتحم عشرات الإيرانيين اليوم الخميس، معبر حدودي في محافظة السليمانية، فيما قاموا بكسر الحاجز الحدودي للمعبر واشتبكوا مع قوات حرس الحدود.

وأفاد مصدر أمني من إقليم كردستان العراق، باقتحام العشرات من إيرانيين المعبر الحدودي في محافظة السليمانية، متجهين إلى مركز المحافظة سيراً على الأقدام.

وقال المصدر، إن “قرابة الالف من الإيرانيين، كسروا الحاجز الحدودي لمعبر باشماخ الواقع في قضاء بنجوين التابع لمحافظة السليمانية، واشتبكوا مع قوات حرس الحدود”.

وأضاف، أن “الإيرانيين اتجهوا صوب مركز مدينة السليمانية، فيما وقعت مصادمات الآن بينهم وبين قوات الأسايش، وحدث إطلاق نار، وذلك بالقرب من مزرعة ومركز خاص للطريقة يقع بالقرب من ماجدي مول”.

من جهته أفاد مشرف معبر باشماخ الحدودي الدولي، “مروان شيخ كمال”، بهجوم عشرات الإيرانيين، بالسيوف والخناجر، على حاجز للقوات الأمنية لإقليم كوردستان في المعبر.

ويقع معبر باشماخ الدولي، على حدود محافظة سنه في إيران، ومحافظة السليمانية في إقليم كوردستان العراق.

يذكر أنه تم إغلاق كافة الحدود الدولية، بين إقليم كوردستان وإيران، ضمن إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويمتلك إقليم كردستان أربعة منافذ برية مع إيران، هي حاج عمران، وباشماخ، وكرمك، وبرويزخان، إضافة إلى معبر إبراهيم الخليل مع تركيا.‎

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق