سياسة وأمنيةعربية ودولية

قائد أمريكي يتحدث عن وضع إيران بعد مقتل سليماني

قال قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكنزي إن قدرات إيران في صنع القرار أصبحت في “حالة من الفوضى” بعد مقتل قائد فيلق القدس الإيراني السابق قاسم سليماني مطلع هذا العام قرب مطار بغداد.

وأضاف ماكنزي في مقابلة عبر الهاتف مع وكالة “بلومبرغ” الأميركية أن “إيران تدرك حاليا أن لدينا القدرة على جعل الأمر مؤلما للغاية بالنسبة لهم في حال شنوا هجوما مباشرا أو غير مباشر ضدنا أو ضد أحد شركائنا أو حلفائنا”.

ومن بين الأسلحة والقوات الخاضعة لقيادة ماكنزي ما يقرب من 6500 جندي أميركي في العراق من أصل نحو 80 ألفا في المنطقة، بما في ذلك أفغانستان، وأيضا سرب من طائرات “F-35″ التي تعد الأكثر تطورا على مستوى العالم.

وأكد ماكنزي أن إيران شعرت في وقت ما أنها عززت نفوذها في العراق على حساب الولايات المتحدة، حتى جاءت الضربة غير المتوقعة التي قتلت سليماني، وعطلت جهود طهران في العراق.

ويرى ماكنزي أن هناك نوع من الهدوء في الصراع مع طهران في الوقت الحالي، لكنه أشار إلى أن ذلك يعود إلى أن الإيرانيين مازالوا تحت تأثير وقع مقتل سليماني و”بالتالي يراجعون أنفسهم لاتخاذ الخطوات المقبلة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق