سياسة وأمنية

هل يستطيع الكاظمي مواجهة ملفات الفساد في مؤسسات الدولة؟

قال عضو مجلس النواب “حسين العقابي” السبت 11\7\2020، إن نجاح حكومة الكاظمي مرهون في القضاء على الفساد باتخاذ عدة خطوات رئيسية، مبينا ان القضاء لا يمكنه مواجهة الفاسدين إلا بمحكمة نزاهة عليا يكون فيه القاضي مُصان امنياً.

وقال العقابي في تصريح تلقته وكالة “يقين” أن ” الحكومة ومجلس النواب مطالبان بمنح صلاحيات قضائية لديوان الرقابة المالية من أجل تمرير القضايا بشكل مباشر”.

وأضاف ان ” تشريع قانون تنظيم العقود الحكومية يسمح بمتابعة العقود بشكل شفاف فضلا عن تشكيل محكمة نزاهة عليا لتحقيق في الفساد”.

وأوضح ان ” المحكمة العليا للنزاهة تكون شبيه بالمحكمة الاتحادية يعين فيها القضاة من الاختصاص وينقل سكنهم الى المنطقة الخضراء لمنع استهدافهم او تهديدهم فضلا عن تعيين 500 محقق قضائي من الاختصاص أيضاً وتمنح صلاحيات فتح قضايا الفساد بشكل مباشر من الفاو إلى زاخو دون استثناء”.

يذكر أن الفساد في مؤسسات الدولة، ساهم بشكل كبير في هدر المال العام، و عطل بناء مشاريع البنى التحتية، ورفع نسب البطالة والفقر في البلاد.

وفي كثير من الحالات تقول الحكومة إنها فتحت تحقيقا عن الفساد لكن دون إعلان نتائج ويرجع ذلك بحسب تقارير إعلامية مختلفة إلى الغطاء السياسي الذي تتمتع به الجهات المتهمة بقضايا الفساد في مؤسسات الدولة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق