سياسة وأمنية

انقطاع التيار الكهربائي يفاقم معاناة المواطنين في ذي قار

أحرق محتجون الإطارات وقطعوا الطرق الرئيسية في ناحية المنصورية التابعة لقضاء الناصرية مركز محافظة ذي قار احتجاجاً على تردي الخدمات وانعدام الكهرباء.

وفي تصريح لـ”وكالة يقين” يقول المتظاهر “حازم الخزاعي” إن الأوضاع مأساوية للغاية والسكان بدأوا يفقدون أعصابهم بسبب فساد الحكومة والوزارات كافة، مؤكداً أن الانقطاع التام للكهرباء يصل إلى 22 ساعة في اليوم، وتجهز المناطق بساعتين فقط يومين وبطاقة ضعيفة جداً.

وأضاف أن المولدات الأهلية بدأ أصحابها يستغلون الأزمة ويرفعون أسعار اُجور الكهرباء وهذا هو العبئ الأكبر على كاهل المواطنين.

وبين أن المواطنين لا يستطيعون تسديد ايجار المنازل ودفع أُجور الكهرباء ومصاريف الحياة الأُخرى، فلا يوجد عمل ولا توجد وظائف وحتى الذين يعملون بالأجر اليومي فقط انقطع رزقهم بسبب جائحة كورونا وإجراءات فرض حظر التجوال.

وتابع الخزاعي حديثه قائلاً: اليوم نحن أمام خيارين أما أن نكون أو لا نكون، فهؤلاء الفاسدين ينعمون بالخيرات والمواطن المسكين يعاني هو واطفاله من الحر الشديد الذي تجاوزت درجاته 52 درجة.

وختم، اليوم قطعنا الطريق وحرقنا الإطارات وهنالك تصعيد احتجاجي كبير خلال الأيام المقبلة احتجاجا على تردي خدمات التيار الكهربائي والفساد المستشري في جميع المؤسسات مطالبين الحكومة المحلية الالتفات الى معاناتهم في ظل ارتفاع درجات الحرارة وعدم وجود التيار الكهربائي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق